القيادات الرياضية الشابة #رياضة_أكثر_مجتمع_أفضل

برنامج "القيادات الرياضية الشابة" هو برنامج رياضي يمتدّ إلى 3 سنوات، مصمم لتعليم الشباب المهارات والسلوكيات الأساسية مثل العمل الجماعي والقيادة والمثابرة في تحقيق الهدف. شاركَ ﻓﻲ المشروع الذي نفذ في قطر 88 ﻣدرﺑًﺎ وﻣدرﺳًﺎ للرياضة و 340 طﺎﻟب من أﮐﺛر ﻣن 88 ﻣدرﺳﺔ. وقد تم بالفعل تطبيق البرنامج الذي يقدمه صندوق الرياضة الدولي للشباب في أكثر من 60 دولة، حيث كان له أثر تحوّلي على الطلاب والمدرسين المشاركين.

 يعمل البرنامج عن طريق تدريب المدرسين والمدربين على مهارات التدريب والتوجيه التي تركز على المتعلم والتي تساعدهم على تمكين الطلاب الذين تتراوح أعمارهم بين 15- 16 عاماً ليصبحوا "قادة رياضيين شباب". ثم يواصل هؤلاء الطلاب تطوير مهاراتهم القيادية من خلال تنظيم مهرجانات رياضية في مدنهم ومجتمعاتهم. يتمكن القادة الشباب من خلال القيام بذلك من مشاركة إنجازاتهم مع جمهور أوسع، بما في ذلك أولياء الأمور والأصدقاء والطلاب من المدارس الأخرى.

 أقمنا في قطر، شراكة مع وزارة التعليم، التي أدركت أهمية إطلاق إمكانات الطلاب من خلال الرياضة، بما يتماشى مع رؤية قطر 2030 التي تتضمن أهدافاً لزيادة المشاركة الوطنية في الرياضة وتتضمن برامج التدريب التعليمي التي تستجيب للاحتياجات الحالية والمستقبلية لسوق العمل.

ولأول مرة أدخلت قطر تعليمًا شاملاً لـ 100 مدرّس في 100 مدرسة. اعتقد 11٪ فقط من المشاركين بأنهم ملمّين بالتربية البدنية قبل البرنامج, بينما صرح 90٪ منهم بأنهم ملمّين بالتربية البدنية بعد البرنامج.

 

"إن الشباب هم مستقبل قطر ونحتاج إلى ضمان حصولهم على أفضل معرفة ممكنة. نأمل أن تلازمهم الدروس المستفادة نتيجة لهذا البرنامج طوال حياتهم، ونأمل أن يحصدوا ثمارها." 

د. حصة العالي، مديرة مركز التدريب والتطوير التربوي

"لا يقتصر هذا البرنامج على الأشخاص الذين يحبون الرياضة فحسب، بل إنه مصمم خصيصًا ليكون شاملاً لجميع الشباب الذين يرغبون في تعلم كيفية تنمية قدراتهم القيادية، وزيادة ثقتهم، والعمل بشكل تعاوني في مجموعات."

ريهانة موغال، مديرة البرامج، الثقافة والرياضة